سامر أبو عرب

تحذير من علاج لفيروس كورونا يباع في الأسواق

1_UNLV-Medicine-Nearing-Point-Of-Running-Out-Of-Coronavirus-Testing-Kits
 
 

في الوقت الذي يتدافع فيه الأطباء في جميع أنحاء العالم للعثور على لقاحات ضد فيروس كورونا، تتجه الأسواق الآسيوية والأوروبية إلى خيارات صحية بديلة لتعزيز أنظمتها المناعية.

وتم تحذير الملايين من استخدام محلول فضي قديم كعلاج محتمل ضد الفيروس، الذي قتل ما يقرب من 90 ألف شخص في جميع أنحاء العالم في ثلاثة أشهر فقط.

وظهر الفيروس في ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" بالصين، البلد الشهير بالأدوية والعلاج الطبيعي البديل، ومن بينها "الفضة الغروية"، وهو محلول يتكون من جزيئات فضية صغيرة في شكل سائل.

وعلى الرغم من أنه لا يوجد دليل علمي على أن "الفضة الغروية" يمكن أن تعالج فيروس كورونا أو غيرها من العدوى، لكن منذ انتشار الفيروس، شهدت العلامات التجارية المنتجة للمنتج زيادة كبيرة في حركة البيع عبر المواقع الإلكترونية في الأسواق الأوروبية والآسيوية.

وتباع الزجاجة الواحدة مقابل 80 دولارًا. وفي 9 مارس، أصدرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تحذيرًا لسبع شركات، وأمرتها بالتوقف عن بيع المنتجات التي تدعي أنها تقتل الفيروس، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.

وقال مفوض إدارة الغذاء والدواء "ستيفن إم هان": "هناك بالفعل مستوى عالٍ من القلق بشأن الانتشار المحتمل للفيروس التاجي وما لا تحتاجه البلاد في هذه الحالة هي الشركات التي تفترس المستهلكين من خلال الترويج للمنتجات بمزاعم الوقاية والعلاج الاحتيالية".

وأضاف: "رسائل التحذير هذه ليست سوى الخطوة الأولى. نحن على استعداد لاتخاذ إجراءات إنفاذ ضد الشركات التي تواصل تسويق هذا النوع من الاحتيال".

تشمل بعض الآثار الجانبية تغير لون الجلد، بسبب تراكم الأنسجة مما يتسبب في تغيره إلى لون الرمادي المزرق.
أخر تعديل: 2020-04-10 | 02:03 م