لماذا تنجح تركيا .. ولماذا يفشل الآخرون ؟!

 
 

الذين يفاجأون بتمدد نفوذ تركيا سياسيا وعسكريا بصورة متنامية وعلى مساحات واسعة من خريطة الجغرافي السياسية ، خاصة في أفريقيا وآسيا ، الأمر ليس مجرد "عضلات" ، وإنما "عقل" وخبرات سياسية وديبلوماسية ، ورؤية بأفق إنساني واسع ، تتيح رسم خطوات محسوبة وذكية ، فضلا عن توفر الإرادة الوطنية المستقلة ، في دولة تملك قرارها ، وتستند إلى إرادة شعبية ، وبرلمان قوي ومستقل ، ومؤسسات صنع قرار حقيقية .

كذلك مصداقية الموقف السياسي مع أصدقاء تركيا ، عامل حاسم في تعزيز هذا الحضور ، فدولة مثل قطر عندما طلبت معونة تركيا كدولة صديقة أمام تحرشات دول خليجية محيطة طامعة في ثرواتها ، كانت القوات التركية في الدوحة خلال أيام أو ساعات .

وعندما رغبت الحكومة الشرعية في ليبيا أن تستعين بصديق قوي يحمي العاصمة من اجتياح عصابات حفتر والمرتزقة الروس ، كان الخبراء الأتراك في العاصمة وما حولها يدربون الشباب الليبي على الطائرات المسيرة فغيروا وجه المعركة تماما ، وطهروا غرب ليبيا بالكامل من ميليشيات حفتر ، وبسطوا فيه الأمن والأمان .

وعندما تعرضت أذربيجان لعدوان أرمينيا ، بتحرش روسي ، كانت طائرات الإف 16 التركية في سماء أذربيجان على حدودها من أرمينيا ، ودفعات الطائرات التركية المسيرة التي أثببت جدارة فائقة في يد الجيش الأذري ، فتوقف التحرش الأرمني على الفور .

وفي الصومال ، عندما أرادت الحكومة الوليدة دعم قدراتها لصد هجمات التنظيمات الإرهابية المسلحة هناك ، كانت تركيا حاضرة بأسرع وقت ، تدريبا وتسليح وجلبت قوات صومالية لتدريبها ، كما قامت بإنشاء العديد من المدارس والمستشفيات والمطارات وحتى مبنى البرلمان نفسه .

وفي النيجر عندما أرادت الحكومة تحجيم التدخلات الأوربية في شؤون البلاد وزعزعة استقرارها ، وخاصة فرنسا ، استعانت بتركيا ، فكانت القاعدة العسكرية التركية هناك بأسرع مما يتصوره أحد .

في السياق ذاته ، هذا مقال لوزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو" بمناسبة "يوم إفريقيا" ، أهم نقاطه :
ـ نهدف إلى مواصلة تطوير علاقاتنا مع إفريقيا على أساس التفاهم والاحترام المتبادلين .
ـ عدد السفارات التركية في إفريقيا ارتفع من 12 عام 2002 إلى 42 حاليا
ـ عدد الزيارات الرفيعة المستوى المتبادلة بين 2015 ـ 2019 تجاوز 500
ـ سنواصل دعم أولويات القارة في جميع المنظمات والكيانات لا سيما الأمم المتحدة
ـ نرتب لعقد قمة الشراكة التركية الإفريقية الثالثة بأقرب وقت ممكن
ـ تركيا تسعى إلى تلبية طلبات الدول الإفريقية من المساعدات الطبية
ـ عدد السفارات التركية في إفريقيا ارتفع من 12 عام 2002، إلى 42 حاليا، فيما ارتفع عدد سفارات الدول الإفريقية لدى أنقرة إلى 36، بعدما كان 10 بداية 2008".
ـ وقف المعارف التركي يدير 144 مؤسسة تعليمية و17 سكنا للطلاب في جميع أنحاء إفريقيا. كما تخرج آلاف الطلبة من 54 دولة بالقارة في الجامعات التركية ضمن برنامج المنح التركية
ـ نخطط لعقد 'المنتدى الاقتصادي والتجاري الثالث بين تركيا وإفريقيا' في أكتوبر (تشرين الأول) 2020، والذي عقدنا الأول والثاني منه بإسطنبول عامي 2016 و2018 وأسفرا عن نتائج جيدة .

أضف لما سبق النشاطات الضخمة التي تقوم بها المؤسسات والهيئات الأهلية التركية على امتداد افريقيا وآسيا وحتى أوربا ، وعلى سبيل المثال مؤخرا ، كميات ضخمة من الأضاحي يتم توزيعها في بلدان أفريقية فقيرة ، و(ماركة الملابس التركيه الشهيره LC Waikiki) ، بمناسبة عيد الأضحى ، قامت بارسال 52 شاحنه مجانيه تحوي على 1 مليون و700ألف قطعه من الملابس ، لهيئة الإغاثة التركيه İHH وذلك كي يتم توزيعها على الأطفال الفقراء حول العالم .

الحضور السياسي أو العسكري ، يسبقه حضور إنساني واقتصادي وثقافي وحضاري عاقل وبعيد الأفق ، دولة تنسج مستقبلها برؤية وعقل وخبرات سياسية عميقة ، وتملك قرارها وإرادتها ، لا تقارنوها بدول عشوائية القرار ، بدون إرادة وطنية مستقلة ، ولا تملك قرارها ، وبدون رؤية ولا أفق ولا حتى عقل سياسي يدير شؤونها.
أخر تعديل: 2020-08-02 | 09:51 ص