علاء الوكيل

فنانة شهيرة سافرت تركيا لتصغير ثدييها فخانت خطيبها مع عامل بناء

images


في فضيحة مدوية، انتشر خبر خيانة فنانة شهيرة لخطيبها مع عامل بناء، أثناء رحلة علاج في تركيا.
وتخلّص كريس بويسون خطيب النجمة كاتي برايس من مقتنياتها بعدما خانته وهجرته من أجل عامل بناء، وفق ما رصدته عدسات صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وكان مصدرٌ قد كشف للصحيفة أن كاتي هجرت خطيبها وانفصلت عنه عبر رسالة، بعدما انتشر خبر خيانتها لكريس مع عامل بناء بريطاني يدعى "تشارلز ديوري"، وذلك خلال رحلتها إلى تركيا لعلاج ما عانته من مضاعفات؛ بسبب آخر ما أجرته من عمليات تجميل.
وفي الصور، يُمكن رؤية كيف بدا كريس غاضبًا وملامح التجهّم واضحة على وجهه، وهو يُخرج مقتنيات كاتي برايس خارج منزله في لندن الجمعة.
وجمع كريس العديد من مقتنيات كاتي في أكياس قمامة، وكان واضحًا للغاية أنه لا سبيل للرجوع، حيث تخلّص أيضًا من مقتنيات أبنائها، إذْ يمكن رؤية وسادة مكتوب عليها "هارفي"، وهو اسم ابن كاتي الأكبر، بين الأشياء التي أُلقي بها في سيارة، والتي تكدّست داخلها.
ورغم مطاردة عدسات الباباراتزي، إلا أن كريس لم يكترث، وظهر حتى دون حذاء واكتفى بالجوارب، إذ يبدو أنه كان على عجلة من أمره للتخلص من شبح خيانة كاتي.
وفيما يتعلّق بواقعة الخيانة، ذكر مصدر لم يُكشف عن هويته أنه رغم وجود كريس برفقة كاتي في تركيا، إلا أنها لم تتردد وتكفلت بتكاليف سفر "تشارلز" إلى تركيا سرًا ليلتقيا.

ويُذكر أيضًا أن كاتي تسبّبت في تلف عمليتها الأخيرة لتصغير ثدييها خلال وجودها في تركيا، وذلك بعد قضائها ليلة جامحة مع حبيبها الجديد وإقامة علاقة معه.
وتعرّفت كاتي على تشارلز في البداية خلال عمل الأخير في منزلها، وسرعان ما انجذبا لبعضهما البعض وأخذا يتبادلان الإطراءات، حتى أن أحد المصادر قال: "لطالما كانت كاتي تتغزل في تشارلز، ووقتما كان كريس متواجدًا في المنزل، لم تكن كاتي تتحدث حتى إلى تشارلز، وبمجرد خروجه، يتغزلان في بعضهما البعض".
وتأتي خيانة كاتي بعد بضعة أسابيع فقط من خطوبتها من كريس، والتي أعلنت عنها في أواخر شهر تموز الماضي.



أخر تعديل: 2019-09-01 | 09:02 ص