سيد حنفي

"جنون كورونا".. قتل صديقته وانتحر ومفاجأة صادمة في نتيجة تحاليلهما

قتل
 
 

لم يتوقف وباء كورونا عن كونه فيروسًا خطيرًا يقتل من يصيبه وخاصة من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، لكنه أصبح مرضًا نفسيًا تسبب في "جنون" البعض منه، والذي وصل إلى حد قتل رجل في ولاية إلينوي الأميركية، صديقته وانتحر بعد شكه بتعرضها للعدوى بفيروس كورونا، والمفاجأة أن اختبارات الشخصين أثبتت عدم إصابتهما بالمرض.
ووفقاً لموقع الحرة، قال مكتب شرطة مقاطعة ويل في الولاية إن “الشرطة لبت نداء للتحقق من حالة باتريك جيسيرنيك وصديقته شيريل شيريفر بعد قلق عائلة باتريك من عدم اتصاله بها لمدة”.
وأضاف المكتب أنه “وجد جثتي الشخصين وعليها علامات إطلاق نار تبين أن باتريك قام بقتل صديقته قبل أن ينتحر بإطلاق الرصاص على نفسه.
ونقلت الشرطة عن عائلة باتريك قولها بأن الصديقة عانت من مشاكل تنفس وكانت تعتقد أنها مصابة بالفيروس، وقد أجرت فحوصا قبل يومين من الحادث لكن النتيجة لم تظهر بعد.
وقال مكتب الشرطة إن الفحص أثبت عدم إصابة باتريك أو صديقته التي كان يسكن معها لثماني سنوات، بالمرض.
أخر تعديل: 2020-04-08 | 01:08 م