مصطفي عبد الغني

مؤثر.. شابة تفقد حياتها أثناء دفن والدتها والسبب كورونا

جثة
 
 

فارقت شابة بريطانية تبلغ من العمر 32 عاما، الحياة وذلك عقب حضورها دفن والدتها التي رحلت بسبب فيروس كورونا المستجد. 


ووفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية تعرضت لورا ريتشارد البالغة من العمر 32 عاما لسكته قلبية عقب دفن والدتها البالغة من العمر 63 عاما.


وحاول المتواجدون مساعدتها على النهوض عقب الانهيار الاخير، إلا أن للقدر رأيا آخر لتلحق بوالدتها. 


وتقول شقيقة لورا، ليزا، إنها شعرت ببعض الضيق في صدرها أثناء دفن والدتها، التي توفيت بسبب فيروس كورونا المستجد، إلا أنها رحلت بسبب السكتة القلبية. 


وبذلك فقدت العائلة الأم والأخت في وقت واحد، بسبب الفيروس اللعين. 
أخر تعديل: 2020-04-09 | 06:06 م