ياسين الصفطي

وفاة عارضة أزياء شهيرة داخل محبسها في دولة عربية

عارضة أزياء
 
 
أثارت وفاة عارضة الأزياء المغربية  " كاميليا المراكشي"، والمعروفة بـ " كاميليا اللعبي"، حالة من الجدل، بعد وفاتها داخل محبسها.
وبحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية عن قطاع السجون فإنها بعد إيداع اللعبي داخل محبسها ، صرحت السجينة للطاقم الطبي بأنه سبق لها أن كانت نزيلة بأحد المستشفيات بسبب مشاكل في الكلى.
وأضافت أنها أكدت عدم معاناتها من أي أمراض مزمنة وأنها لا تتبع أي علاج خاص، كما بين الفحص الأولي عدم وجود أية إصابات أو كدمات على جسدها.
وأوضحت أنه في  24 يناير الجاري،  ظهرت عليها حالة من الاضطراب في الوعي، ما استدعى نقلها فورا إلى مستشفى الغساني بفاس.
وبحسب ما تم تداوله فقد وضعت تحت المراقبة الطبية، إلى أن توفيت أمس بالمستشفى.
كما أفاد مصدر مقرب منها أنها لم تكن تعانِ من أي مرض، وأن سبب وفاتها حالتها النفسية بسبب إيداعها السجن.
أخر تعديل: 2020-01-27 | 09:44 م