سامر أبو عرب

خطفوها من حبيبها في لحظة "حميمية".. وتنابوا عليها الاغتصاب تحت تهديد السلاح

viol

قضت محكمة مغربية بالسجن 6 سنوات على متهم باغتصاب فتاة بمدينة "مكناس".

وأيدت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بمكناس، حكم اول درجة بحق المتهم بعد أن أدانته بتشكيل عصابة واختطاف وفتاة واغتصاب تحت تهديد السلاح الأبيض.

وفي تفاصيل الواقعة، فإن الفتاة (س.ف) تعرضت للاعتداء الجنسي والاختطاف والاحتجاز والضرب والجرح من قبل عدد من شباب المنطقة، وهي عائدة من عملها وسط الحقول ضواحي ويسلان شرق المدينة.

وتعرفت على اثنين من المعتدين، قبل أن تتمكن العناصر الأمنية من إيقاف المشتبه به الرئيسي (35 عامًا)، الذي كان في حالة سكر لحظة توقيفه.

وأقر المتهم بأنه كان رفقة رفاقه بحقل مجاور لـ "بلاد الزيتون"، حين شاهدوا الفتاة بصحبة بشخص في بمكان بعيد عن الأنظار، وهما بصدد تبادل القبل واللمسات الحميمية، فقاموا باختطافها بعد أن تخلصوا من الشخص الذي كان برفقتها، وتناوبوا عليها الاغتصاب الجماعي تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وإثر ذلك، تم اقتيادها إلى فيلا مهجورة، حيث احتجزوها فيها وتناوبوا عليها الاعتداء الجنسي مجددًا لعدة ساعات.

غير أن المتهم عاد وأنكر التهمة، في الوقت الذي تعذر فيه الاستماع إلى الضحية رغم استدعائها عدة مرات.

وبعد انتهاء إجراءات البحث، أصدر قاضي التحقيق قراره بإحالة المتهم إلى غرفة الجنايات لمحاكمته، وتم تداول القضية خلال عدة جلسات كان آخرها في 27 يوليو الماضي، أنكر خلاله اعترافاته في التحقيقات، واعترف فقط بحالة السكر. وبعد المداولة طبقا للقانون، تمت إدانته بـ 6 سنوات سجنًا.
أخر تعديل: 2019-09-11 | 02:19 م