سامر أبو عرب - وكالات

السعودية ترد على تصريحات "بوتن" حول "انسحابها" من اتفاق "أوبك +"

1043229847_0_224_2841_1761_1000x541_80_0_0_ac3f8afb659e1756f9eb2cfd19243d47
 
 

نفى وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان آل سعود ما تداولته وسائل إعلام روسية نقلاً عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول انسحاب المملكة من صفقة أوبك+.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الأمير فيصل قوله في ساعة مبكرة من صباح السبت إن التصريح المنسوب للرئيس الروسي + "عار من الصحة جملة وتفصيلاً ولا يمت للحقيقة بصلة وإن انسحاب المملكة من الاتفاق غير صحيح بل أن روسيا هي من خرجت من الاتفاق".

وأشار إلى أن "موقف المملكة من إنتاج البترول الصخري معروف وأنه جزء مهم من مصادر الطاقة".

وتشهد أسعار النفط انخفاضًا قياسيًا على خلفية الصراع في زيادة الإنتاج بين السعودية وأوبك من جهة وروسيا من جهة أخرى، الأمر الذي يثير مخاوف وصول أسعار برميل النفط إلى السالب وفقًا لمراقبين.
ودعت السعودية، الخميس، إلى عقد اجتماع عاجل بين أعضاء مجموعة الدول المصدرة للبترول "أوبك +" ومجموعة من الدول الأخرى، بهدف السعي إلى "اتفاق عادل" يعيد التوازن إلى أسواق النفط، حسبما وكالة الأنباء السعودية "واس".

وبحسب وكالة الأنباء السعودية، تم استدعاء الاجتماع "تقديرًا" لطلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وطلب أصدقاء آخرين في الولايات المتحدة.

كان ترامب، أعلن في تغريدة له على "تويتر"، أنه تحدث مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الخميس، وسط حرب أسعار النفط بين السعودية وروسيا.

وقال ترامب في تغريدته "تحدثت للتو إلى صديقي MBS (ولي العهد السعودي)، الذي تحدث مع الرئيس الروسي بوتين، وأتوقع وآمل أن يخفضوا إنتاج ما يقرب من 10 ملايين برميل، وربما أكثر من ذلك بكثير، إذا حدث ذلك، سوف يكون ذلك عظيماً لصناعة النفط والغاز.. قد يصل إلى 15 مليون برميل. أخبار سارة (عظيمة) للجميع!"، على حد وصف ترامب.
أخر تعديل: 2020-04-04 | 10:10 ص