مصطفي عبده

قريبا.. " سكر إماراتي" للمصريين.. استثمار جديد في مصر

سكر
وقع رجل الأعمال الإماراتي جمال الغرير اتفاقا لمشروع استثماري ضخم في مصر بإجمالي 700 مليون $ لبناء أكبر مصنع لإنتاج بنجر السكر في العالم.
ويتوقع أن يصل إنتاج المصنع إلى 2.5 مليون طن من بنجر السكر سنويا بجانب محاصيل زراعية استراتيجية أخرى كالقمح والذرة ليوفر لمصر واردات قيمتها 900 مليون $.
وكانت شركة القناة للسكر، قد وقعت أمس الأحد، ثلاثة عقود رئيسية، لبدء تنفيذ مشروع إنشاء مصنع إنتاج السكر الأبيض من بنجر السكر، غرب محافظة المنيا في صعيد مصر.
وذكرت الشركة في مؤتمر صحفي ، أن العقد الأول مع مجموعة الخريف السعودية بغرض زراعة الأرض باستخدام أحدث الميكنة الزراعية، وتوريد 1000 جهاز للري المحوري ذاتي التشغيل، وعقد صيانة أجهزة الري المحوري.
وقد صمم المصنع لإنتاج 900 ألف طن من سكر البنجر سنوياً هذا إلى جانب تنمية واستصلاح واستزراع 181 ألف فدان من الأراضي الصحراوية غرب المنيا (ضمن مشروع استصلاح واستزراع 1.5 مليون) بهدف إنتاج 2.5 مليون طن من بنجر السكر سنويا، ومحاصيل استراتيجية أخرى مثل القمح والذرة.
بينما كان العقد الثاني مع شركة المقاولات الصينية العملاقة سينوما سي دي آي لغرض بناء مصنع السكر بحلول يناير 2021.
كما وقعت الشركة العقد الثالث مع شركة السويدي إلكتريك لتوصيل خطوط الكهرباء بالجهد الفائق من المحطة الرئيسية غرب ملوي - المنيا لتمر عبر مسافة 50 كيلومترا حتى موقع شركة القناة للسكر، بالإضافة لإنشاء محطات المحولات الفرعية لتغذية المصنع والمزرعة.
وتعتبر شركة القناة للسكر شركة مساهمة مصرية، حيث تمتلك مجموعة جمال الغرير وموربان إنرجي الإماراتيتين 70% من أسهمها، بينما تمتلك شركة الأهلي كابيتال القابضة المصرية (التابعة للبنك الأهلي المصري) 30% من الشركة.
وكانت  شركة القناة للسكر قد أبرمت اتفاق تمويل معبري في مارس الماضي قيمته 100 مليون دولار و1.2 مليار جنيه (69 مليون دولار) مع تحالف يضم ستة بنوك بهدف تمويل عمليات الشراء والبناء والتشغيل لمشروعها فى غرب المنيا لمدة ستة أشهر.
وقالت الشركة إن المشروع سيسهم في سد العجز بين إنتاج السكر واستهلاكه في مصر بنسبة 75% مما يوفر واردات قيمتها 900 مليون دولار.
أخر تعديل: 2019-04-29 | 05:00 م