سيد حنفي

مصر تقرر بيع بنك حكومي كبير لأمريكا

20181204165004257

أعلن محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر،  الانتهاء من بيع المصرف المتحد المملوك للدولة لصندوق استثمار أمريكي خلال 3 أشهر، حتي يتم الانتهاء من عمليات الفحص النافي للجهالة للبنك من قبل المؤسسة المالية الأمريكية.
وكشف عامر في بيان اليوم الاثنين، أن الصندوق الأمريكي يعد واحدًا من أكبر صناديق الاستثمار في العالم إذ يصل رأسماله إلى نحو 104 مليارات دولار، فيما لم يكشف محافظ البنك المركزي عن اسم الصندوق.
وأوضح عامر، أن الصندوق الأمريكي لديه نشاط كبير في الأعمال المصرفية، خاصة ما يتعلق بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.
ويمتلك البنك المركزى نحو 99.9% من أسهم رأسمال المصرف المتحد وهو البنك الناتج عن اندماج 3 بنوك عام 2006 هي: المصرف الإسلامي للتنمية والاستثمار، وبنك النيل، والبنك المصرى المتحد، والتي كانت مهددة بالإفلاس، إذ تدخل البنك المركزي آنذاك لإنقاذ أموال المودعين.
ويبلغ رأسمال المصرف المتحد نحو 3.5 مليار جنيه، ويمتلك نحو 54 فرعًا منتشرة في مختلف أنحاء الجمهورية.
يذكر أن الحكومة المصرية أعلنت عن طرح نسبة تقدر بـ 30%من بنك القاهرة المملوك لها في البورصة المصرية وهو ما يظهر توجه المؤسسة المصرفية المصرية إلى التخلي عن بعض المؤسسات المالية في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي عن طريق البيع أو الطرح بنسب في البورصة.
أخر تعديل: 2019-04-29 | 12:16 م