مصطفي عبد الغني

دراسة:

الرجل الأصلع أكثر عرضة للوفاة بكورونا

الصلع
 
 

كشف العلماء أن الرجال الصلع قد يكونون أكثر عرضة للوفاة جراء إصابتهم بفيروس كورونا؛ لأن الهرمونات الذكرية تساعد الفيروس على مهاجمة الخلايا.

وربط الباحثون هرمون الأندروجين، الذي يسبب تساقط الشعر لدى الرجال، بأسوأ حالات الإصابة بفيروس ”كورونا“ في المستشفيات الإسبانية، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وتمت تسمية هذا الاكتشاف الذي تم بعد إجراء دراسة بعلامة ”جابرين“ نسبة لأول طبيب أمريكي يموت بسبب المرض في الولايات المتحدة، وهو الدكتور فرانك جابرين وكان رجلًا أصلع.


وقال البروفيسور كارلوس وامبير، المعد الرئيس للدراسة لصحيفة التلغراف: ”الصلع مؤشر مهم للخطورة.. نعتقد أن الأندروجينات أو الهرمونات الذكرية هي بوابة دخول الفيروس إلى خلايانا“.

وأشرف ”وامبير“ على دراستين في إسبانيا، ووجدت كلاهما عددًا غير متناسب من الرجال الذين يعانون من الصلع يتم إدخالهم إلى المستشفى بسبب الفيروس المميت.

ووجدت إحدى الدراستين أجريت على 122 مريضًا، أن 79 % من الرجال الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس إيجابيًا في 3 من مستشفيات مدريد كانوا من الصُلع.

وتوصلت الدراسة الأولى التي أجريت على 41 مريضًا في إسبانيا إلى أن 71% كانوا من الصلع، وفي ذلك الوقت أوضح العلماء أن هذه الدراسة كانت صغيرة نسبيًا وقالوا إنها بحاجة إلى مزيد من العمل.

وفضلًا عن ذلك، قام ماثيو ريتيج، طبيب الأورام في الولايات المتحدة، بتجربة منفصلة لاختبار تأثير أدوية البروستاتا – التي تخفض مستويات الأندروجينات – على فيروس كورونا في: لوس أنجلوس، وسياتل، ونيويورك.

ووجدت دراسة أخرى في إيطاليا أجريت على من 9.280 مريضًا أن الرجال المصابين بسرطان البروستاتا الذين كانوا يتلقون علاجًا بالحرمان من الأندروجين كانوا أكثر عرضة للإصابة بفيروس ”Covid-19“ من أولئك الذين يتلقون علاجات أخرى.

وأشارت الدراسات والبيانات السابقة إلى أن الرجال الذين أصيبوا بكورونا كانوا أكثر عرضة للوفاة مقارنة بالنساء.

وتوصل أيضًا تقرير حديث من الصحة العامة في إنجلترا إلى أن الرجال في سن العمل يزيد احتمال تعرضهم للوفاة من الفيروس بمقدار الضعف.

أخر تعديل: 2020-06-05 | 09:18 م