علاء الوكيل

طبيب يمارس المتعة مع 350 من مرضاه.. تفاصيل صادمة

images
 
 


اعتقلت الشرطة الفرنسية الطبيب الجرّاح المتقاعد جويل لو سكوارنِك، بتهمة اغتصاب 350 من مرضاه، كأكبر قضية اغتصاب، حيث يواجه السجن 20 عامًا.
الطبيب الفرنسي لو سكوارنِك (68 عاماً) يشبه بارتكاب اعتداءات ، بلغت حدود الاغتصاب في بعض الحالات، بحق مرضى قُصَّر وأطفال خلال ثلاثين عاماً من عمله في القطاع الطبي.
واستمعت الشرطة الفرنسية الى إفادات 229 شخصاً من مناطق فرنسية مختلفة، فيما رفع 197 بينهم شكاوى إلى القضاء.
المدعية كانت قد أعلنت سابقاً أن عدد الضحايا المتوقع قد يبلغ 250، ما يجعل من القضية أكبر وأفظع قضية "بيدوفيليا" (اعتداء جنسي على الأطفال) في فرنسا، تذكر بقضية شنيعة أخرى، ألا وهي قضية "دوترو" البلجيكية (1996).
وتم توقيف لو سكوارنِك في مايو من العام 2017 على أن تتم محاكمته بين الثالث عشر والسابع عشر مارس المقبل بتهمة الاعتداء الجنسي على أربع قاصرات.
ويقول مراقبون إن لو سكوارنِك قد يسجن عشرين عاماً في حال أدانته المحكمة، غير إن الإفادات الأخيرة التي حصدتها الشرطة والشكاوى المرفوعة قد تزيد عقوبة السجن.



أخر تعديل: 2019-12-22 | 02:32 م