علي الزيني

مدير مستشفى يقفز من الطابق الثالث هربا من أهالي متوفي بكورونا

طبيب
 
 
في واقعة نادرة الحدوث، ألقى مدير مستشفى جزائري نفسه من الطابق الثالث، بعد تعرضه لضغوط من أهل مريض توفي بفيروس كورونا المستجد.
وبحسب ما نشرته وسائل إعلام جزائرية، اليوم الثلاثاء، فإن أهل المتوفي طلبوا من مدير مستشفى محمد بوضياف بالبويرة شرق العاصمة الجزائرية تسليمهم الجثة قبل صدور نتائج الفحوصات.
واضطر جمال بوتمر مدير المستشفى،  أمام الضغوط التي مورست عليه، بالقفز من الطابق الثالث خشية تعرضه لاعتداء، حيث نجا المدير بأعجوبة من الموت.
وأصيب مدير المستشفى  بكسور في أطرافه السفلى وجروح متفاوتة.
يذكر  أن الجزائر سجلت أمس الاثنين، رقما قياسياًفي عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا، بعدما رصدت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات 494 حالة جديدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بزيادة 11 إصابة عن اليوم السابق.
أخر تعديل: 2020-07-14 | 09:24 م