مصطفي عبد الغني

32 ألف مصاب في أيام.. تقشي مرض أخطر من كورونا

كورونا
 
 

نجت كازاخستان من عدم انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أراضيها ولكنها تعاني حاليا من تفشى مرض جديد وغامض.

ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، قال خبير إن حالات الالتهاب الرئوي غير المعروفة التي تجتاح كازاخستان ليست كورونا، وخشيت السفارة الصينية أن تفشي مرض الالتهاب الرئوي الغامض أخطر من فيروس كورونا.

ولكن البروفيسور لورانس يونج، عالم الفيروسات وطبيب الأورام بجامعة وارويك، قال إنه من الصعب تصديق الأمر، وقالت وزارة الصحة الكازاخستانية إنها سجلت أكثر من 32 ألف حالة إصابة بالالتهاب الرئوي بين 29 يونيو و 5 يوليو فقط، إلى جانب 451 حالة وفاة. 


وبالمقارنة، فإن العدد الرسمي لحالات الإصابة بفيروس كورونا في كازاخستان يبلغ 53،021 إصابة، مع 296 حالة وفاة مؤكدة بسبب كورونا، وأظهرت الصور تجمع عدد كبير من الأشخاص خارج مشرحة في أكبر مدينة لجمع الجثث. 

قال نائب وزير الصحة أزهر جينيات إن حوالي 28 ألف مريض بالالتهاب الرئوي، ظهرت نتائج مسحة كورونا لهم لأنها سلبية، ودخلوا المستشفيات في كازاخستان لتلقي العلاج اللازم.

ولكن أصرت وزارة الصحة الكازاخستانية يوم الجمعة على ادعاء أن الالتهاب الرئوي الصيني غير حقيقي، على الرغم من الارتفاع الواضح في عدد الحالات التي لم يتم التأكد من أنها فيروس كورونا.

كات قد زعمت الصين أن كازاخستان تواجه مرض التهاب رئوي مجهول أكثر خطورة من فيروس كورونا، وذكرت السفارة الصينية أن كازاخستان شهدت 1772 حالة وفاة بالالتهاب الرئوي في النصف الأول من العام 2020، بما في ذلك 628 في يونيو ، بعضهم من الرعايا الصينيين. 
أخر تعديل: 2020-07-10 | 05:17 م