مصطفي عبد الغني

أول تعليق لتركي آل الشيخ على انتقال رمضان صبحي لبيراميدز: اخجلوا

رمضان صبحي
 
 

علق المستشار تركي آل الشيخ، رئيس نادي الميريا الإسباني والمالك السابق لنادي بيراميدز المصري، على إعلان النادي الأهلي خروج رمضان صبحي من حساباته وانتقاله لنادي بيراميدز بشكل رسمي.

 

حيث كتب تركي في منشور له علي صفحته الرسمية علي الفيس بوك": "اخجلو! هوا ازاي الواحد يشرح؟! انه ملوش اي علاقه في اي حاجه بتحصل؟! ازاي!! هوا الواحد في ايه ولا ايه! ... لا ده شغل ممنهج بقى مش صدفه ! هوا اسم تركي شماعه ل اي حاجه ولا ليه ! عيب عيب ! قلت للمره المليون لا لي علاقه ب حاجه ولن يكون لي علاقه بحاجه مهما حدث !

 

 

وكان أمير توفيق، مدير التعاقدات بالنادي، كشف عن الموقف النهائي للأهلي من شراء اللاعب رمضان صبحي، الذي انتهت إعارته من نادي هدرسفيلد الإنجليزي.

وبحسب ما نشر في الموقع الرسمي للنادي الأحمر، قال توفيق إن النادي بدأ سلسلة المفاوضات مع هدرسفيلد لشراء رمضان صبحي منذ أبريل/نيسان الماضي، بعد موافقته وإبداء رغبته في الاستمرار ضمن صفوف الأهلي، في جلسة جمعته مع الكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي، ما لم يتلق اللاعب عرضا أوروبيا يحقق طموحاته.

واستغرقت المفاوضات مع النادي الإنجليزي في البداية بعض الوقت، نظرا إلى عدم وضوح الرؤية بالنسبة إلى عودة النشاط الرياضي على مستوى العالم بسبب جائحة كورونا، لكن في الفترة الماضية كثف النادي الأهلي مفاوضاته وقدم عرضا ماليا متدرجا وصل إلى 2.5 مليون جنيه إسترليني، ولكن النادي الإنجليزي طلب رفع المبلغ إلى ثلاثة ملايين ومائتين وخمسين ألف جنيه إسترليني.

ونظرا لتمسك الأهلي باستمرار رمضان صبحي ضمن صفوفه، وافق على المبلغ وأرسل موافقة مكتوبة إلى هدرسفيلد، ثم تلقى الأهلي موافقة من النادي الإنجليزي على بيع رمضان صبحي نظير المبلغ المشار إليه.


وكان قد سبق هذه الخطوة جلسة جمعت أمير توفيق، مدير التعاقدات، مع اللاعب، وتم الاتفاق على حقوقه المالية، ولكن بعدما أبلغ الأهلي رمضان صبحي بالموافقة المكتوبة على شرائه من نادي هدرسفيلد، طلب اللاعب بالتنسيق مع وكيل أعماله نادر شوقي، إرجاء إتمام انتقاله للأهلي لمدة يومين، لأنه تلقى عروضا من أندية أخرى ويحتاج مهلة للتفكير.

وبناء على ذلك طلب النادي الأهلي من هدرسفيلد في مكاتبة رسمية استمرار موافقته التي أرسلها للأهلي على بيع رمضان صبحي لمدة يومين، إلى أن يحسم اللاعب موقفه، لكن بالتواصل مع رمضان صبحي، أمس، من جانب أمير توفيق، طلب اللاعب وبرؤية مشتركة مع وكيل أعماله مهلة أخرى حتى السبت القادم، للمزيد من الدراسة للعروض التي تلقاها.

وإزاء رغبة اللاعب الشديدة في العودة إلى الاحتراف الأوروبي، لا سيما أنه مملوك لنادي هدرسفيلد وليس للنادي الأهلي، وحاجته للوقت لدراسة العروض التي تلقاها، وحرصا على استقرار فريق الأهلي ووضوح الرؤية أمام مديره الفني، في ظل الارتباطات الرسمية المتتالية محليا وأفريقيا، رأى النادي الأهلي أن يترك الفرصة أمام رمضان صبحي ليحسم موقفه مع ناديه هدرسفيلد، لتحديد وجهته القادمة خلال المهلة التي طلبها.

وتلقى أمير توفيق مدير التعاقدات، اتصالا من اللاعب مساء اليوم الأربعاء يبلغه فيه بأنه لا يرغب في اللعب للأهلي ويرغب بالانتقال إلى بيراميدز ليصبح اللاعب خارج الحسابات الفنية لفريق الأهلي.

أخر تعديل: 2020-08-12 | 08:27 م