مصطفى أحمد ـ ووكالات

الليلة.. البايرن يستضيف تشيلسي لتأكيد تأهله لربع نهائي دوري الأبطال

بايرن ميونخ
 
 
يأمل بايرن ميونيخ المتوج بلقب الدوري الألماني للمرة الثامنة تواليا بأن يقوده نجاحه في مسابقة دوري أبطال أوروبا لاقناع الإسباني تياجو ألكانتارا والنمساوي دافيد ألابا بالبقاء في الفريق.
ويستقبل بايرن ضيفه تشيلسي الإنجليزي على أرض ملعب "أليانز أرينا" في ميونيخ السبت ضمن إياب الدور ثمن النهائي لدوري الأبطال، وهو يضع قدميه في ربع النهائي بعد تقدمه ذهابا في "ستامفورد بريدج" بثلاثية نظيفة في فبراير، الماضي قبل تعليق النشاط الكروي بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.
وجراء تفشي "كوفيد-19" اجرى الاتحاد القاري للعبة (ويفا) تعديلا على نظام البطولة في نسختها الحالية، حيث ستقام ادوارها النهائية في البرتغال وستكون مباريات ربع النهائي ونصف النهائي من مواجهة واحدة عوضا عن ذهاب وإياب.
ويدخل بايرن مبارة السبت محملا بلقبين محليين (الدوري والكأس) فاز بهما بعد العودة إلى المنافسات اثر التوقف القسري، مع مدربه هانزي فليك الذي تسلم مهامه في نوفمبر الماضي بدلا من الكرواتي نيكو كوفاتش بعد النتائج السيئة التي حققها الفريق بداية الموسم.
ويطمح فليك البالغ من العمر 55 عاما لقيادة الفريق البافاري إلى الثلاثية متسلحا بفوزه بجميع المباريات الـ11 الرسمية التي خاضها منذ استئناف النشاط الروي في البلاد في مايو الماضي.
-الاعتماد على ليفاندوفسكي-
ويعوّل بايرن على هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي صاحب الـ34 هدفا محليا في سعيه للثلاثية.
وأحرز ليفاندوفسكي لقب هداف الدوري الألماني وكان على وشك التتويج بلقب أفضل هداف في اوروبا ونيل الحذاء الذهبي، لكن الإيطالي تشيرو إيموبيلي نجم لاتسيو خطفه منه بتسجيله 36 هدفا في دوري بلاده.
ويطمح البولندي لتعويض ذلك بالحصول على لقب هداف دوري الأبطال الذي يتصدر ترتيبه بـ11 هدفا.
ووصف فليك لاعبه بأنه "اللاعب الأكثر اكتمالا أمام المرمى ولديه كل ما يحتاجه أي مهاجم".
وأكد "ليفا" لمجلة سبورت بيلد الألمانية أن هناك المزيد ليقدمه "ربما 90 بالمئة" من ما يمكن تحقيقه، معبرا عن امله بتوسيع افاقه إلى ما هو أبعد.
في المقابل، يدخل تشيلسي مباراته أمام البافاري بعد الخسارة 1 / 2 أمام أرسنال في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، حيث فقد الفريق جهود كريستيان بوليسيتش والمدافع سيزار أزبيليكويتا بسبب إصابة في الفخذ بالإضافة لإصابة بيدرو بخلع في الكتف. كما تحوم الشكوك حول مشاركة لاعب خط الوسط البرايزلي ويليان.
وتمكن تشيلسي من قبل من التغلب على بايرن ميونخ على ملعبه في طريقه للتتويج باللقب في عام 2012، ولكنه يواجه فريق بايرن، الذي لن يستهين بالفريق الذي يدربه فرانك لامبارد، وفاز أيضا بمبارياته العشر منذ استئناف الدوري الألماني (بوندسليجا) وكأس ألمانيا ليتوج باللقبين، ويسعى حاليا لتكرار الفوز بالثلاثية التي حققها في 2013.
ويدخل بايرن المباراة بعدما حصل على راحة كافية، حيث لم يلعب الفريق منذ مطلع يوليو الماضي، بينما انتهت الدوريات والكؤوس الأخرى بعدها بفترة. في المقابل لعب ليون مباراة واحدة فقط منذ منتصف مارس، وهي المباراة النهائية لكأس فرنسا التي أقيمت الأسبوع الماضي.
وقال هانسي فليك مدرب بايرن :"أتقنا المهمة الإلزامية بطريقة رائعة وتوجنا بلقبي الدوري والكأس. الآن حان الوقت لتحقيق شيئ مميز".
-مخاوف رحيل ألكانتارا وألابا-
وتكمن مخاوف بايرن في مكان آخر، حيث ان تركيزه ينصب حاليا على كيفية التجديد لألكانتارا وألابا، قبل عام واحد فقط على انتهاء عقديهما وسط تعثر المفاوضات.
ويأمل توماس مولر أفضل ممرّر للكرات الحاسمة في الدوري الألماني (21 تمريرة) في بقاء زميليه في الفريق لمدة أطول أسوة بمسؤولي النادي وقال في تصريح لصحيفة "سودويتشه تسايتونج" التي تصدر في ميونيخ "تياجو يحمي الكرة جيدا وهو امر جيد لنا وغالبا ما يستخف بحجم عمله لإستعادتها (...) دافيد مهم جدا في المراوغة وفي رفع ايقاع المباراة".
واعتبر بطل العالم 2014 أنه سيكون "مريرا جدا" إذا غادر كل من ألكانتارا وألابا بايرن بعد دوري الأبطال.
وأطلق رئيس النادي كارل-هاينتس رومينيجه على ألابا البالغ من العمر 28 عاما، والذي انضم لصفوفه في سن المراهقة عام 2008، لقب "فرانتس بكنباور الأسود" (أسطورة الفريق) بسبب عروضه الرائعة في مركز الظهير هذا الموسم.
ومع إصابة الظهير الأيمن الفرنسي بنجامان بافارد، عاد جوشوا كيميتش إلى الدفاع لينتقل ألكانتارا إلى مركزه في خط الوسط والذي شغله بشكل مميز في المباراة الودية التي فاز فيها بايرن على مارسيليا الفرنسي 1-صفر الجمعة.
وكشف رومينيجه في الأسبوع الماضي عن أن ألكانتارا أشار "إلى أنه يريد القيام بشيء جديد"، ولكن حتى الآن لم يقدم أي ناد عرضا للشاب البالغ من العمر 29 عاما، على الرغم من أن تقارير عدة ربطت اسم الاسباني ببطل الدوري الإنجليزي ليفربول.
ومنذ انضمامه من برشلونة عام 2013، بطلب من المدرب السابق للفريقين البافاري والكتالوني الإسباني جوسيب جوارديولا، فاز ألكانتارا بلقب الدوري الألماني في مواسمه السبعة.
وأوضح رومينيجه أنه لن يتخلى عن لاعبه بثمن بخس، "على الرغم من فيروس كورونا، لن يكون هناك بيع في الصيف" وسط حديث عن أنه وضع سعرا مبدئيا للصفقة يقدر بـ 30 مليون يورو (35 مليون دولار) لالكانتارا وأكثر من ذلك لألابا.
وشدد رومينيجه على انه "في الوقت الراهن من المهم فقط أن يركز كلاهما (ألكانتارا وألابا) على دوري أبطال أوروبا، ثم سنقرر في سلام".
أخر تعديل: 2020-08-08 | 11:20 ص