مصطفي عبد الغني

فتاة نهائي دوري أبطال أوربا العارية تكشف سر اقتحامها للملعب

الفتاة العارية
 
قالت الروسية كينسي ولانسكي عارضة الأزياء الشهيرة باسم الفتاة العارية التي تسللت إلى أرضية الملعب، في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، مؤخرا، بين ليفربول وتوتنهام، إنها لم تندم على خطوتها التي وصفت بـ”الجريئة”.

وأكدت في حوار مع صحيفة “صن” البريطانية، أنها اتخذت أكثر قرار ذكي في حياتها حين نزلت إلى الملعب في العاصمة الإسبانية مدريد، خلال مباراة ليفربول وتوتنهام الإنجليزيين.

وأضافت: “أريد أن أتقاعد في سن الثلاثين وبحوزتي ما يكفي من المال، واقتحام دوري أبطال أوروبا سيساعدني فقط على تحقيق الأمر، وأنا أخطط لمزيد من خطوات الاقتحام”.

وتابعت رد الفعل كان “مثلجا للصدر”، وذكرت تقارير إعلامية أن أكثر من 32 مليون شخص سجلوا أنفسهم في موقع صديقها، بعد الاقتحام الكبير.

وتضم العقوبة الإجمالية غرامتين، فالاتحاد الأوروبي لكرة القدم فرض غرامة قدرها 5 آلاف يورو بسبب الدخول إلى الملعب، أما الشرطة الإسبانية ففرضت 10 آلاف يورو بسبب الإعلان غير المرخص لقناة صديقها.

ويرى خبراء أن الإعلان المجاني التي استفاد منه موقع صديق المشجعة، تقدر بـ3.8 ملايين جنيه أسترليني، بالنظر إلى أهمية المباراة.

قالت صحيفة “ماركا” الإسبانية، إن الاتحاد الأوروبى لكرة القدم، قرر اتخاذ عقوبة بالنسبة لعارضة الأزياء الروسية كيلي ولونسكي المعروفة إعلاميا “الفتاة العارية”، والتى اقتحمت ملعب مباراة نهائى دورى أبطال أوروبا بين فريقى ليفربول وتوتنهام، الأسبوع الماضى.

وكشفت الصحيفة، أن العقوبة التي اتخذها كل من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والسلطات الإسبانية، بحق الشابة التي اقتحمت ملعب كرة القدم خلال المباراة التي أقيمت بين ليفربول وتوتنهام في العاصمة الإسبانية مدريد، وبحسب مصدر عوقبت بغرامة قدرها 15 ألف يورو.

وفى وقت سابق فندت تقارير صحفية نشرت فى واقعة اقتحام فتاة روسية تعمل عارضة أزياء لملعب مباراة نادى ليفربول الإنجليزى، ونظيره توتنهام، فى نهائى دورى أبطال أوروبا، والتى انتهت بفوز الريدز بهدفين فى البطولة الأوروبية الأكبر، مكاسب الفتاة وصديقها.

وقالت التقاير الصحفية، إن الفتاة الروسية كينسي ولانسكي المشهورة باسم الفتاة العارية، نزلت إلى أرضية ملعب مباراة الناديين لعمل دعاية مجانية للموقع الإباحى الذى يمتلكه صديقها الروسى الجنسية، والذى اقتحم أيضا نهائى أحد البطولات.

وأضافت التقارير، أن تلك الحركة حققت مكاسب مجانية لذلك الموقع الإباحى وصلت إلى 3.9 مليون دولار بعد الإعلان عن الموقع المغمور، بعد أن كتبت الفتاة عليه مرتدية زي سباحة أسود اللون، مطبوع عليه كلمة “فيتالي غير خاضعة للرقابة” باللون الأبيض البارز.

وأضافت التقارير، أن الشاب الروسى صديق المرأة التي اقتحمت لقاء مباراة ليفربول وتوتنهام هي هو اليوتيوبر الروسي “فيتالي” الذي نزل أرضية ملعب الماركانا في 2014 خلال نهائي كأس العالم بين ألمانيا والأرجنتين، وعلق على نزول صديقته بأنه فخور بها.

وتابعت التقارير، أن الفتاة تعمدت النزول إلى أرضية الملعب من أجل الدعاية لقناة صديقها الروسي، و”فيتالي” هي اسم قناة على موقع “يوتيوب”، يمتلكها فيتالي زدورفيسكي، المعروف على شبكة الإنترنت وموقع اليوتيوب وهو مخصص لعرض الأفلام الإباحية.

وقالت التقاير، إن الفتاة حظيت بشهرة واسعة بعد نزولها الملعب، كما أن حسابها على موقع انستجرام، وصل إلى مليونى متابع قبل غلقه من قبل إدارة الموقع الشهير، ومن الممكن أن تقوم بعمل حساب أخرى مستغلة الواقعة.
أخر تعديل: 2019-06-09 | 07:19 م