مصطفى أحمد ـ ووكالات

«كاس» ترفض دعوى الإمارات ضد المنتخب القطري

كاس
 
 
رفضت المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي (كاس) دعوى الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ضد الاتحادين الآسيوي والقطري للعبة بشأن مشاركة لاعبين اثنين مع منتخب العنابي في المباراة أمام الأبيض الإماراتي في المربع الذهبي لكأس الأمم الآسيوية.
وتقدم الاتحاد الإماراتي لكرة القدم بدعوى أمام كاس تستند إلى عدم أهلية بسام الراوي والمعز علي في المشاركة مع المنتخب القطري في المباراة أمام المنتخب الإماراتي.
والتقى الفريقان في 29 يناير 2019 في المربع الذهبي لكأس آسيا حيث فاز العنابي بأربعة أهداف دون رد قبل أن يتوج بالبطولة في نهاية المطاف.
وبعد المباراة تقدم اتحاد الكرة الإماراتي باحتجاج أمام لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد الكرة الآسيوي معتبرا أن مشاركة الراوي والمعز علي مع المنتخب القطري تتعارض مع لوائح كأس الأمم الآسيوية ولوائح الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) .
ولكن بعد التحقيقات قررت لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد الكرة الآسيوي في 15 ابريل 2019 رفض دعوى اتحاد الكرة الإماراتي ، الذي استأنف أمام لجنة الاستئناف بالاتحاد القاري، التي رفضت الدعوى هي الأخرى في 20 مايو 2019.
ولجأ اتحاد الكرة الإماراتي إلى "كاس" بتاريخ 21 يونيو 2019 مستندا إلى أن والدة المعز علي لم تولد في قطر وبالتالي لا يحق للاعب المشاركة مع منتخب العنابي، لكن اتحاد الكرة الإماراتي لم يشكك أمام كاس في أهلية بسام الراوي في تمثيل المنتخب القطري حيث تعرض اللاعب للإيقاف قبل مباراة المربع الذهبي.
وتوصلت كاس إلى أن والدة المعز علي تحمل الجنسيتين القطرية والسودانية ، لكن اللاعب لم يشارك مع أي منتخب أخر باستثناء المنتخب القطري وبالتالي يحق له تمثيل المنتخب العنابي.

أخر تعديل: 2020-08-03 | 10:14 م