سامر ابو عرب - وكالات

بعد التطبيع مع الإمارات.. نائب رئيس "الانتقالي" اليمني يزور إسرائيل

156637259074098900
 
 

قال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، المدعوم من الإمارات، هاني بن بريك، السبت، إنه يعتزم زيارة إسرائيل، بشرط توقيع اتفاقية التطبيع بين الإمارات وإسرائيل.

وأضاف في تغريدة عبر صفحته الرسمية في موقع "تويتر": "إذا فُتحت زيارة الجنوبيين (اليمنيين) إلى تل أبيب، سأزور اليهود الجنوبيين في بيوتهم". لكنه ربط ذلك باتمام توقيع اتفاقية السلام بين الإمارات وإسرائيل.

وحتى الآن لم يتم تحديد موعد للتوقيع. لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قال عقب إعلان الاتفاق، إن ذلك سيكون "غالبًا خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة‎"، حسبما ذكرت وكالة "الأناضول".

وأضاف بن بريك أنه سيزور القدس وسيصلي في المسجد. ودعا في التغريدة ذاتها إلى "السلام والتسامح والتعايش وقبول الآخر (في إشارة إلى إسرائيل)".

ولم يوضح نائب رئيس المجلس الانتقالي آلية الزيارة إن تمت. ولا توجد رحلات مباشرة بين إسرائيل واليمن الذي تباينت فيه المواقف بشأن اتفاق التطبيع بين تل أبيب وأبو ظبي.

والمجلس الانتقالي مدعوم عسكريًا وسياسيًا من الإمارات المتواجدة في اليمن منذ مارس.

وبحسب مؤرخين، استقدمت إسرائيل حوالي 50 ألف يهودي من اليمن إلى فلسطين بعد احتلالها عام 1948.وجرى "توطين" هؤلاء في تل أبيب والقدس وحيفا ومناطق أخرى.والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات واصفا إياه بـ "التاريخي".

ويأتي الإعلان تتويجًا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من القيادة وفصائل بارزة، مثل "حماس" و"فتح" و"الجهاد الإسلامي". 

أخر تعديل: 2020-08-15 | 11:49 ص