مصطفى عبد الغني

دولة إسلامية تصبح الأولى عالميا في تسجيل موجة ثانية من كورونا

كورونا
 
 
قالت صحيفة ديلي ميل البريطانية، إن إيران أصبحت الدولة الأولى في العالم التي تبلغ عن موجة ثانية من عدوى فيروس كورونا التاجي بعد تخفيف الحظر المفروض.


وذكرت الصحيفة، أن إيران سجلت  رقما قياسيا بلغ 3.574 حالة إصابة بفيروس كورونا يوم الأربعاء ، متجاوزة أسوأ يوم سابق لها بلغ 3،186 حالة سجلت في 30 مارس.


 بدأت إيران في تخفيف قيود الإغلاق ، التي فرضت في فبراير مع انتشار فيروس كورونا، في منتصف أبريل مع انخفاض المرض.

و بدأت الحالات في الظهور مرة أخرى في أوائل شهر مايو ، وقد تجاوزت الآن 3000 حالة لمدة ثلاثة أيام متتالية ، حتى مع إعادة فتح الصالات الرياضية والمكاتب العامة في عطلة نهاية الأسبوع.


وادعى مسؤولو الصحة الإيرانيون بأن  الموجة الثانية ، هي في الواقع نتيجة اختبار أفضل لتسجيل البيانات ، بعد أن أثيرت شكوك خطيرة حول دقة بياناتها عندما عندما انتشر الفيروس لأول مرة بإيران.


فيما أفادت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي تديرها الدولة يوم الأربعاء عن 59 حالة وفاة ، وهو أقل بقليل من متوسط شهر مايو الذي بلغ 60 حالة وفاة في اليوم.
أخر تعديل: 2020-06-05 | 05:20 م