سامر أبو عرب

"لولوه آل ثاني" تسأل عن مصير جثة خاشقجي.. وأمير سعودي يرد

w1240-p16x9-chafekchiiii-flicker-iyadh
 
 

دخال الأمير السعودي عبدالرحمن بن مساعد، وصاحب حساب "لولوه بنت جاسم آل ثاني" غير المعُرف على "تويتر" في سجال حول مصير جثة الكاتب الصحفي، جمال خاشقجي، الذي قتل داخل القنصلية السعودية في أكتوبر 2018.

وتحدى حساب "لولوه بنت الجاسم"، الأمير السعودي بالإجابة على سؤال "أين جثة خاشقجي"؟، قائلاً: "أتحداك أمام الله وأمام متابعيك إن أظهر القضاء عندكم مصير أو أين جثة خاشقجي!وموضوع بيزوز نشرته جريدة الغارديان البريطانية والموضوع الآن تحقق فية FBI أما المعتقلين! ترى الكذب عيب والتضليل على الناس ليست شطارة والدليل هل كان عصام الزامل ود وليد فتيحي مثلا عملاء لقطر!!الصدق زين".

ورد بن مساعد: "يا لسؤال أين الجثة الذي ترددونه كالببغاوات..الرجل قتل في جريمة بشعة ويحاكم مرتكبوها وجثته قطعت من قبلهم في عمل دنيء وهذا ليس سرًا وتحدثت النيابة عن ذلك بالتفصيل وقالت ان الجثة سلمت بعد تقطيعها الى متعهد تركي..أما ردك عن المعتقلين فباستثناءك ل2 تؤكدين أن بقية المعتقلين عملاء لبلدك".

وفي تغريدة منفصلة، تساءل حسابه "لولوه بن ثاني": "يا بن مساعد لو أن بن سلمان ما أرتكب حماقة أغتيال خاشقجي وتجسسه على هاتف جيف بيزوز وأعتقاله العلماء والمثقفين والحقوقيين لما أمسكت علية الجزيرة كل هذه الأخطاء وصدحت بها ومؤكد أن حصار قطر جعل الجزيرة ترفض الظلم على البلد الذي تنطلق أقمارها من أراضيه".

ورد الأمير السعودي عليها قائلاً: "يابنت جاسم موضوع خاشقجي في القضاء وأبناؤء أولياء الدم أعلنوا عن ثقتهم بقضاء بلادهم وقالوا هذا من أمريكا عبر قنواتها.. وموضوع بيزوز فالحقيقة وضحت أنه لم يحدث اختراق وحتى الواشنطون بوست أصبحت تقول ( قد لا يكون) .. أما من اعتقل فهم من كنت تدعمونهم لتنفيذ الأجندة الحمدية في بلادنا".
أخر تعديل: 2020-01-30 | 09:32 ص