كتب إياد عبد المولى

واشنطن تحذر رجال الأعمال الخليجيين "الفاسدين" من التعامل مع الأسد

بشار الأسد
 
 
حث مسؤول أمريكي "المستثمرين في الشرق الأوسط بمن فيهم أولئك بدول الخليج أن يأخذوا علما بأن واشنطن ستتحرك لمنع الاستثمارات من التدفق على نظام الأسد" مضيفا" نحن ننظر في تلك الاستثمارات التي تذهب إلى النظام السوري. وذلك بحسب ما نقل عنه موقع "الحرة " الأمريكي. 
وكانت وزارة الخزانة الأمريكية أكدت في بيان مواصلة "الضغط على المستثمرين والشركات الداعمة لجهود إعادة البناء الفاسدة التي يبذلها نظام الأسد. 
ونقل البيان عن وزير الخزانة ستيفن منوشن قوله "يزيد رجال العمال الفاسدون الذين لديهم علاقات مع الأسد قمع الشعب السوري فيما يستثمرون في العقارات الفخمة بفضل التهجير القسري للمدنيين الأبرياء". 
وأضاف "مازالت الولايات المتحدة ملتزمة بتوفير المساعدات الإنسانية للشعب السوري فيما يسعى نظام الأسد إلى الاستفادة من معاناته". 
وكانت وزارتا الخارجية والخزانة أعلنتا فرض عقوبات جديدة على النظام السوري بموجب قانون قيصر الذي يفرض عقوبات مالية على مسؤولين ورجال أعمال وكل أجنبي يتعامل مع دمشق حتى الكيانات الروسية والإيرانية. 
أخر تعديل: 2020-07-29 | 11:23 م